سه سروده از معظم له در مدح حضرت معصومه سلام الله عليها   شفيعه محشر اين بارگه كه خاك درش مُشكِ اذفر است بويش چو بوى خُلد برين روح‌پرور است دار الشّفا و عـقده‌گشا و فرح‌فزاست باب امان ز محنـت فرداى محشر است طور حضـور و مطلـع نور...
دوشنبه: 31/خرد/1400 (الاثنين: 11/ذو القعدة/1442)

المقدّمة

بسم الله الرّحمن الرّحيم

مَن لهذا العالَم المليء بالفساد، والفواصل، والمظالم؟ من لدفع هذه الأساليب الإلحاديّة الّتي هوت بالإنسانية في أسفل درجات الحيوانية؟([1])

هذا بيان جميل يفصح عن الواقع الكائن في المجتمع البشـريّ المعاصر، هذا المجتمع المليء بالجهل والضلالة، والظلم والجريمة والفساد وعدم المعرفة ... والّذي ما فتئ سائراً في هذا المسير المنحطّ نحو مزيد من السقوط والتردّي.

ترى ما العمل؟ من ذا الّذي ينجي هذا الإنسان من بحر الفساد الهائج هذا؟

«كما تعرف تتيقّن، أنّ المبشّر به في لسان الأنبياء، والكتب السماوية، والقرآن الكريم، والسنّة النبويّة، والأحاديث المرويّة عن العترة الطاهرة، والآثار المخرّجة عن الصحابة، هو ابن الإمام الحسن

 

العسكريّ بن عليّ بن محمّد بن عليّ بن موسى بن جعفر بن عليّ بن الحسين بن عليّ بن أبي طالب^ وهو الإمام الثاني عشـر، والعدل المشتهر، وصاحب الزمان أرواح العالمين له الفداء».([2])

بهذا السموّ يُنهي مؤلّف كتاب من لهذا العالَم مقدّمته، ثمّ يأخذ بذكر الآيات الإلهية، والأحاديث النبويّة بخصوص إمامة وليّ العصـر# ويشير في المقال إلى أسماء بعض من الصحابة وكتب مشايخ أهل السنّة من الّذين يشيرون إلى الروايات المبشّرة بظهور الإمام المنتظر. وفي الختام يورد أسماء بعض من الكتب بعينها ممّا اُلّف حول هذا الموضوع.

لقد طُبع هذا الكتاب عدّة مرّات، وطُبِع لأوّل مرّة في بداية الجلد الثاني من كتاب مكيال المكارم الشريف كمقدّمة له.

فعسى أن تكون مطالعة هذه الرسالة نافعةً للقرّاء الكرام، وتجلب رضا إمام العصر وسروره×.

 

 

 

([1]) من نصّ الكتاب.

([2]) من نصّ الكتاب.

موضوع: 
نويسنده: 
کليد واژه: