رسول الله صلى الله علیه و آله :شَعبانُ شَهری و رَمَضانُ شَهرُ اللّهِ فَمَن صامَ شَهری كُنتُ لَهُ شَفیعا یَومَ القِیامَةِ پیامبر صلى الله علیه و آله :شعبان ، ماه من و رمضان ماه خداوند است . هر كه ماه مرا روزه بدارد ، در روز قیامت شفیع او خواهم... بیشتر
دوشنبه: 1401/07/11
نسخة للطباعةSend by email
رسالة شكر وتقدیر هيئة منتظري الظهور (منتظران ظهور) للمتولي الشرعي للعتبة الحسينية المقدسة.
 
بسم الله الرحمن الرحیم 
 
حضرة المستطاب سماحة حجة الاسلام والمسلمین الحاج الشیخ عبد المهدی الکربلائي دامت تاییداته 
 
السلام علیکم و رحمة الله 
 
▪️الاجتماع العظیم للملايين من محبي وعشاق سيد الشهداء وأبي الأحرار الإمام الحسين علیه السلام في أربعین هذا العام كشف عن معجزة إلهية في التأليف بين قلوب ملايين الأشخاص وخلق الحماسة في تاريخ البشرية . 
 
▪️لقد شهد العالم اليوم أكبر مسيرة مشاة على الأقدام ينعدم نظيرها . 
فمن جهة تواجهنا اللوحة البديعة التي رسمها الشعب العراقي العزيز للكرم والسخاء و الإيثار في هذه الملحمة العالمية الكبرى (ملحمة الضيافة الأربعينية) و من جهة أخرى تطالعنا أنبل المکارم الأخلاقية والفضائل والمشاهد الإنسانية الجميلة التي سطرها ورسمها المحبون الوالهون من خدام الحسين وزواره طيلة هذه الأيام والذي ينبغي تأليف كتب فيه.
 
ومن جهة ثالثة لا ننسى الأعباء التي نهضت بها العتبتان الحسينية والعباسية المقدستان (على صاحبيهما آلاف التحية والثناء ) في استقبال واستضافة هذه الحشود المليونية الوافدة من الزوار وتقديم أفضل الخدمات وبأفضل وجه ممكن.
 
وهذه كلها بشائر تحكي عن التهيؤ والانتظار للظهور الموفور السرور لحضرة مولانا بقیه الله الأعظم عجل الله تعالی فرجه الشريف.
 
▪️القرار الصائب والمناسب الذي اتخذته العتبة الحسينية المقدسة بالدعاء الجماعي في يوم الأربعین لتعجيل فرجه عليه الصلاة و السلام وأرواحنا فداه قرار رائع ويستحق الثناء.
 
فالملايين من الناس في هذا اليوم والذين كانوا بأجمعهم من الزوار المخلصين لأبي عبد الله عليه السلام توجهوا إلى الله تعالى بعيون باكية وقلوب تفيض بالمحبة لأهل البيت عليهم السلام يسألونه تعالى ويتضرعون إليه طالبين منه التعجیل في فرج إمام العصر وصاحب الزمان الحجة بن الحسن المهدي أرواح العالمین لتراب مقدمه الفداء.
 
طوبی لهم و طوبی لکم 
 
في الختام نسأل الله تعالى المزيد من التوفيق لجنابكم الكريم ولسائر الخدام المخلصين للعتبتین المقدستین في خدمة الزائرين الكرام و نشر و ترویج الأهداف المقدسة لنهضة عاشوراء العظيمة في ظل رعاية سيدنا ولی الله الأعظم صلوات الله و سلامه علیه 
والسلام عليكم ورحمة الله . 
 
عن: خدمة هیئة منتظري الظهور
(منتظران ظهور)
 
محمد حسن الصافي
۲۱ صفر المظفر ۱۴۴۴

موضوع:

ویژه نامه ارتحال: 
برداشتن از قسمت ویژه نامه ارتحال