بيان المرجع الديني الكبير آية الله العظمى الشيخ لطف الله الصافي الکلبایکانی دام ظله بمناسبة وفاة الفقيه المجاهد آية الله الشيخ محمّد المؤمن ره | الموقع الرسمي لمکتب سماحة آية الله العظمى الصافي الکلبايکاني (مد‌ظله‌الوارف)
  بسم الله الرحمن الرحيم‏ قالَ اللهُ تَعالى: «وَ لَقَدْ كَتَبْنا فِي الزَّبورِ مِنْ بَعْدِ الذِّكْرِ أَنَّ الْارْضَ يرِثُها عِبادِي الصّالِحُونَ» مراسم شكوهمند تعظيم عيد بزرگ نيمه شعبان، ولادت يگانه منجى عالم، موعود انبيا و اوصياى صفى،...
دوشنبه: 1398/02/2 - (الاثنين:16/شعبان/1440)

نسخة للطباعةSend by email
بيان المرجع الديني الكبير آية الله العظمى الشيخ لطف الله الصافي الکلبایکانی دام ظله بمناسبة وفاة الفقيه المجاهد آية الله الشيخ محمّد المؤمن ره
بيان المرجع الديني الكبير بمناسبة وفاة آية الله الشيخ محمّد المؤمن ره

 

بسم الله الرحمن الرحيم
إنّا لله و إنّا إليه راجعون
إنّ من دواعي الأسى و الأسف الشديد فقدان العالم الرّباني آية الله الحاج الشيخ محمد المؤمن رحمة الله عليه.
ذلك العالم الفقيه الذي نذر عمره المبارك في سبيل إعلاء كلمة الله و نشر معارف أهل البيت عليهم السلام النورانية، وتربية الفضلاء، وتوعية النّاس و إرشادهم.
كان الزّهد والتقوى والتواضع وبساطة العيش السمة البارزة في حياته الكريمة و سلوكه و عمله المعطاء.
إنّني وبكلّ أسف أتقدّم بأحرّ التعازي بفقدان هذه الشخصية العلمية إلى الحوزات العلمية و إلى تلامذة الفقيد، وإلى أسرته الكريمة، وخصوصاً إلى أولاده لاسيّما ولده الکریم حجّة الإسلام الحاج الشيخ أحمد المؤمن، وأسأل الباري تعالى للفقيد السعيد المغفرة والرّحمة والرضوان.
16 جمادى الثانية 1440 هـ
 لطف الله الصافي

موضوع: